موقع المصدر

مغلق
العربية لمنتجات الألبان" آراب ديرى - باندا" -9.84% القاهرة الوطنية للاستثمار والاوراق المالية 9.82% مصر للفنادق 9.42% ممفيس للادوية والصناعات الكيماوية 7.88% العبور للاستثمار العقارى 7.64% اودن للاستثمارات المالية 6.38% زهراء المعادي للاستثمار والتعمير 6.33% دلتا للطباعة والتغليف 5.68% النصر لتصنيع الحاصلات الزراعية 5.35% مصرف أبو ظبي الأسلامي- مصر -5.33% حق الاكتتاب لشركة المصرية لنظم التعليم الحديثة -3 5.22% المجموعه المصريه العقاريه 5% مصر للاسمنت - قنا -4.88% مطاحن وسط وغرب الدلتا 4.85% المصرية للمشروعات السياحية العالمية 4.68% الاخوة المتضامنين للإستثمار العقاري والأمن الغذائي 4.05% رواد السياحة - رواد 3.69% اطلس للاستثمار والصناعات الغذائية -3.62% بى اى جى للتجارة والاستثمار -3.55% بنك قناة السويس -3.54% الاسكندرية للادوية والصناعات الكيماوية 3.52% اراب للتنمية والاستثمار العقاري 3.52% ارابيا انفستمنتس هولدنج 3.36% البنك المصري الخليجي -3.17% السادس من اكتوبر للتنميه والاستثمار- سوديك -3.11% المالية و الصناعية المصرية -3% وادي كوم امبو لاستصلاح الاراضي -2.99% المصرية لتطوير صناعة البناء (ليفت سلاب مصر ) 2.88% اسمنت بورتلاند طرة المصرية -2.71% المصرية لخدمات النقل (ايجيترانس) -2.66% جى بى اوتو -2.66% الاسماعيلية الجديدة للتطوير والتنمية العمرانية-شركة منقسمة 2.59% شمال الصعيد للتنمية والانتاج الزراعى (نيوداب) -2.47% المصرية لنظم التعليم الحديثة -2.45% جهينة للصناعات الغذائية -2.35% شارم دريمز للاستثمار السياحى -2.34% مطاحن شرق الدلتا 2.28% مينا للاستثمار السياحي والعقاري -2.27% العربية لحليج الأقطان 2.24% المنصورة للدواجن -2.22% بى انفستمنتس القابضه -2.17% يونيفرسال لصناعة مواد التعبئة و التغليف و الورق - يونيباك 2.11% القاهرة للزيوت والصابون -2.04% النساجون الشرقيون للسجاد -1.98% بنك البركة مصر -1.96% رمكو لانشاء القرى السياحيه -1.95% الدوليه للمحاصيل الزراعيه -1.90% الخليجية الكندية للاستثمار العقاري العربي -1.89% المصرية للدواجن -1.87% السويدى اليكتريك -1.84% اسيك للتعدين - اسكوم -1.84% النعيم القابضة للاستثمارات 1.84% الملتقي العربي للاستثمارات -1.81% مصر الجديدة للاسكان والتعمير -1.80% السويس للاسمنت -1.69% اوراسكوم للتنمية مصر 1.69% شركة النصر للأعمال المدنية -1.66% المصرية للاتصالات -1.62% البنك المصري لتنمية الصادرات -1.62% المتحدة للاسكان والتعمير 1.59% المصرية لصناعة النشا والجلوكوز 1.56% الزيوت المستخلصة ومنتجاتها -1.51% النصر للملابس والمنسوجات - كابو 1.50% النيل للادوية والصناعات الكيماوية - النيل 1.50% بنك فيصل الاسلامي المصرية بالجنية -1.50% البويات والصناعات الكيماوية - باكين -1.48% المصريين للاسكان والتنمية والتعمير 1.47% مصر لصناعة الكيماويات 1.45% مجموعة طلعت مصطفى القابضة -1.43% الصخور العربية للصناعات البلاستيكية -1.43% الصعيد العامة للمقاولات والاستثمار العقاري SCCD -1.42% مصر جنوب افريقيا للاتصالات -1.41% حديد عز -1.40% المصريين للاستثمار والتنمية العمرانية 1.30% اوراسكوم للاستثمار القابضه -1.26% ابوقير للاسمدة والصناعات الكيماوية -1.23% الاهلي للتنمية والاستثمار 1.19% اوراسكوم كونستراكشون بي ال سي 1.18% بايونيرز القابضة للأستثمارات المالية 1.16% العقارية للبنوك الوطنية للتنمية -1.14% البورصة
المزيد
ads
بترول وطاقة

انطلاق «ايجبس 2019» 11 فبراير.. والمؤتمر يناقش زيادة إنتاج الطاقة سريعا

الثلاثاء 05 فبراير 2019 - 12:20 م
جريدة المصدر
طباعة
المصدر - خاص
أعلن المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، انطلاق فعاليات مؤتمر ومعرض مصر الدولى للبترول «ايجبس 2019» في دورته الثالثة خلال الفترة من 11 إلى 13 فبراير بالقاهرة.

وأوضح أن المؤتمر المقرر إقامته تحت عنوان «شمال أفريقيا والبحر المتوسط: تلبية احتياجات الغد من الطاقة»، يعد نافذة مهمة لمصر لعرض الفرص والإمكانيات المتميزة التي تتمتع بها في مجال صناعة البترول والغاز وإلقاء الضوء على ماتحقق من نتائج وتطورات غير مسبوقة في هذه الصناعة الحيوية وما شهدته من قصص نجاح خلال السنوات الأخيرة وعرض ما يتم تنفيذه من إصلاحات جادة لتهيئة مناخ جاذب للاستثمار أمام شركات البترول العالمية .

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده الوزير اليوم، للإعلان عن الملامح الرئيسية للمؤتمر والمعرض المصاحب له، بحضور عدد من قيادات قطاع البترول ومسئولي الشركات الأجنبية العاملة في مصر.

وأضاف الوزير أن المؤتمر ترجمة حقيقية للتعبير عن حالة الأمن والاستقرار التى تشهدها مصر، وإقامته للعام الثالث على التوالي رسالة من قطاع البترول للمستثمرين تعكس هذا الاستقرار، وتؤكد على توافر المناخ الجاذب للاستثمار، وأن ذلك يتضح في زيادة عدد الشركات العالمية المشاركة والراعية للمؤتمر، وأن إحدى جلسات المؤتمر معنية بمناقشة ضمان أمن واستدامة إمدادات الطاقة الذى يرتبط ارتباطا وثيقا بتحقيق الاستقرار وتهيئة المناخ المناسب للعمل والاستثمار.

وتابع أن المؤتمر يعد منصة متميزة لعرض النتائج الإيجابية وإظهار التقدم الملموس الذي شهدته صناعة البترول في مصر، وسيركز على عرض الرؤية الحالية والمستقبلية لقطاع البترول أمام الشركات العالمي، مضيفا أن هذا الحدث الدولي يمثل ذراعا تسويقيا مهما لفرص الاستثمار الجاذبة والمتنوعة التي تتمتع بها صناعة البترول والغاز.

وأوضح أن ذلك يأتى ضمن مجهودات دعم مصر كوجهة إقليمية لجذب استثمارات البحث والاستكشاف عن الثروات البترولية في ظل الإمكانيات والاحتمالات البترولية والغازية الواعدة، بالإضافة إلى مايتم تنفيذه من برامج عمل طموح لتحويل مصر إلى مركز إقليمي للطاقة وتطوير صناعتى التكرير والبتروكيماويات وتسويق وتوزيع المنتجات البترولية بالسوق المحلي، لافتا إلى أن الوزارة تمضى حاليا من خلال مشروع تطوير وتحديث قطاع البترول في تنفيذ آليات غير تقليدية لجذب الاستثمار وتحفيز الشركات العالمية على زيادة حجم أعمالها في مصر.

وأردف أن انعقاد النسخة الثالثة من المؤتمر والمعرض هذا العام، يأتي استثمارا لما تحقق من نجاحات في النسختين السابقتين، موضحا أن أعداد المشاركين هذا العام، في تزايد عن النسختين السابقتين، حيث أصبح أهم ملتقى لصناعة البترول والغاز في منطقتي شمال أفريقيا والمتوسط، ويشهد مشاركة دولية وإقليمية رفيعة المستوى من وزراء الطاقة والبترول في دول لبنان والبحرين والسودان وكوت ديفوار، فضلا عن مسئولي كبريات المنظمات الدولية والإقليمية للبترول والطاقة وتضم الأمناء العموم لمنظمة الدول المصدرة للبترول «أوبك» ومنتدى الطاقة العالمي ومنظمة الدول العربية المصدرة للبترول «أوابك»، ومدير مرصد الطاقة بالبحر المتوسط ورؤساء كبريات شركات البترول العالمية.

وقال وزير البترول ، إن مصر ملتزمة بسداد مستحقات شركات البترول الأجنبية بالكامل خلال العام الجاري، على أن يتم إعلان المبالغ التي تم سدادها تفصيلا بنهاية العام المالي في يونيو المقبل.

وكانت مستحقات الشركاء الأجانب في قطاع البترول قد تراجعت إلى 1.2 مليار دولار بنهاية العام المالي الماضي في يونيو 2018، وهو أدنى مستوى لها منذ عام 2010.
من جهة أخرى، قال الوزير إن مصر ستبقي على مركب التغييز التابعة لشركة “بي دبليو جاز” النرويجية السنغافورية المستأجرة لاستقبال شحنات الغاز المسال، مضيفا أنه رغم وقف استيراد الغاز المسال، فإن الإبقاء على مركب التغييز سيكون له بعد استراتيجي في إطار الخطة الموضوعة لتحويل مصر إلى مركز إقليمي لتداول البترول والغاز.

ويشارك أيضا أكثر من 1200 شخص يمثلون أعضاء الوفود المشاركة، إلى جانب مشاركة أكثر من 200 خبير في جلسات المؤتمر التي ستضم 10 جلسات استراتيجية لمناقشة قضايا حيوية متصلة بالصناعة، بالإضافة إلى 33 جلسة فنية، و21 جلسة نقاشية وموائد مستديرة لمناقشة عدد من القضايا والملفات المهمة، التي تشمل أمن الطاقة والسلامة والصحة المهنية وحماية البيئة والشئون المالية والاستثمارات وجلسات نقاشية لرؤساء الشركات، وجلسات عن مشاركة المرأة في مجال الطاقة، ويتم تسليم جوائز التميز في مجال السلامة والصحة المهنية وحماية البيئة وجوائز للنماذج المتميزة للعناصر النسائية في مجال الطاقة، كما يهدف لعرض أحدث التقنيات والتطبيقات في صناعة البترول والغاز والمجالات المتصلة بها، ويشارك في فاعلياته أكثر من 400 شركة محلية وعالمية، ويضم 13 جناحا لكبريات الدول في الصناعة البترولية.

ومن جهته، أشاد كريستوفر هادسون، رئيس شركة «دي إم جي إيفنتس» الدولية المنظمة لمؤتمر ومعرض إيجبس 2019، بجهود الحكومة المصرية ممثلة في وزارة البترول والثروة المعدنية في النهوض بقطاع الطاقة من خلال إقامة شراكات استراتيجية للاستفادة من الإمكانات الهائلة لمصر، التي تؤهلها لأن تصبح مركزا إقليميا استراتيجيا لتداول وتجارة الطاقة، مضيفا أن قطاع البترول والغاز المصري، أصبح في بؤرة الاهتمام العالمي، لما يمتلكه من مقومات جاذبة للاستثمار، لاسيما على مستوى شمال أفريقيا والبحر المتوسط.

وأضاف أن الدورة الجديدة من مؤتمر إيجبس، تعد الأكبر والأكثر تميّزا في تاريخ الحدث بمشاركة كبرى الشركات الرائدة في صناعة البترول محليا وعالميا، مشيرا إلى أنها تستهدف استقبال 20 ألف مشارك وممثل لأكثر من 40 دولة، وتضم خمسة مؤتمرات لمناقشة الموضوعات الأكثر أهمية بجميع مراحل صناعة البترول وتستعرض الجلسات النقاشية البالغ عددها 98، بالإضافة إلى جلسات الرؤساء التنفيذيين تطورات صناعة البترول والغاز وأحدث الابتكارات والتقنيات في القطاع، وأن المعرض المصاحب للمؤتمر يشهد إقبالا يفوق النسختين السابقتين، حيث سجل عدد الشركات العارضة نموا بأكثر من 25% بالمقارنة بالنسخة الأولى، كما تضاعفت مشاركة شركات البترول الوطنية والأجنحة الدولية منذ عامين، ما يعد دليلا على مكانة هذا الحدث التي تزداد رسوخا عاما بعد الآخر، كواحد من أبرز المنصات الإقليمية بقطاع البترول والغاز.

وأشار إلى أن «إيجبس 2019» سيناقش كيفية زيادة الإنتاج بشكل سريع، حيث يشهد قطاع البترول المصري مرحلة تحول هائلة حيث تنفذ الحكومة المصرية خارطة طريق غير مسبوقة، يأتي على رأس أولوياتها تنمية احتياطيات البترول والغاز، ما ساهم في تحول مصر من مستورد للغاز إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي، كما يناقش المؤتمر التوازن في استخدام مصادر الطاقة بهدف خلق نوع من التوازن بين أنماط الاستهلاك والتوقعات المستقبلية للإنتاج وتحديد أفضل السبل للاستفادة الكاملة من موارد الغاز الطبيعي، تماشيا مع اتجاه الدولة لإحلاله محل الوقود السائل والتوسع في استخدامه في المنازل وكوقود للسيارات.

انطلاق «ايجبس 2019» 11 فبراير.. والمؤتمر يناقش زيادة إنتاج الطاقة سريعا
انطلاق «ايجبس 2019» 11 فبراير.. والمؤتمر يناقش زيادة إنتاج الطاقة سريعا
انطلاق «ايجبس 2019» 11 فبراير.. والمؤتمر يناقش زيادة إنتاج الطاقة سريعا
انطلاق «ايجبس 2019» 11 فبراير.. والمؤتمر يناقش زيادة إنتاج الطاقة سريعا
طباعة
تصويت
هل تتوقع تراجع أسعار السيارات خلال الشهر الجارى

هل تتوقع تراجع أسعار السيارات خلال الشهر الجارى