موقع المصدر

ads
دولى وعربى

صندوق النقد والبنك الدولي يحذران الاقتصادات المنخفضة الدخل من مخاطر الديون

الثلاثاء 11 فبراير 2020 - 02:22 م
صندوق النقد الدولي
صندوق النقد الدولي
طباعة
المصدر - خاص
قال مسؤولون كبار من صندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي، إن الاقتصادات المنخفضة الدخل يجب أن تكون يقظة إزاء مشاكل الديون وأن تعمل مع المستثمرين على تحسين الشفافية حيال الديون وتحقيق التوازن بين تشجيع الاستثمار والحد من ضعف الديون.

وقالت كريستالينا جيورجييفا المديرة العامة لصندوق النقد الدولي خلال حدث عام في العاصمة واشنطن، إن تكلفة الفائدة الناتجة عن ارتفاع حجم الديون قد تسلب موارد ثمينة من الناس في البلدان المنخفضة الدخل.

وأضافت جيورجييفا ، "لماذا أشعر بقلق شديد بشأن الديون في البلدان ذات الدخل المنخفض، لأن ما يعنيه ذلك هو أنه إذا لم تدار بشكل صحيح، فإن أسعار الفائدة، وغالبا ما تكون مرتفعة، تسلب موارد ثمينة من التعليم والصحة والاستثمارات في البنية التحتية".

وتباطأ نمو مستوى الديون في الاقتصادات ذات الدخل المنخفض منذ عام 2017 في السنوات الأخيرة، وفقا لورقة صادرة عن صندوق النقد الدولي ، حيث شهدت الاقتصادات المنخفضة الدخل المصدرة للنفط بعض الانتعاش، بيد أن نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي في الاقتصادات المنخفضة الدخل غير المصدرة للنفط واصلت الارتفاع.

وحذرت الورقة من أن ارتفاع أعباء الفائدة يحد من نطاق السياسة المالية المعاكسة للدورات الاقتصادية في هذه الاقتصادات ، وعلاوة على ذلك، فإن صندوق النقد الدولي والبنك الدولي قلقان من أن نقص الشفافية قد يجعل من خطر الديون مشكلة أكبر في عالم يكتنفه المزيد من عدم اليقين.

ونشر ديفيد مالباس رئيس البنك الدولي، الذي كان حاضرا في نفس الحدث، على حسابه بموقع تويتر تغريدة جاء فيها أن "الدين غير الشفاف يغذي عدم المساواة ويقلل من تمويل الاحتياجات العاجلة".

وقال صندوق النقد الدولي، في تغريدة أيضا على تويتر، "نحن نعيش في عالم أكثر عرضة للصدمات، ونظرا للترابط، فإنه من مصلحة الجميع أن نكون شفافين — بما في ذلك فيما يتعلق بقضايا الديون".

طباعة
ads
تصويت
هل تتوقع تراجع أسعار السيارات خلال الشهر الجارى

هل تتوقع تراجع أسعار السيارات خلال الشهر الجارى