موقع المصدر

مغلق
بيراميزا للفنادق والقرى السياحية - بيراميزا 9.99% مصر للاسمنت - قنا 9.72% اجواء للصناعات الغذائية - مصر 8.04% المنصورة للدواجن 6.57% مينا للاستثمار السياحي والعقاري 5.24% الصناعات الغذائية العربية-دومتى -5.14% المصرية لصناعة النشا والجلوكوز 4.80% الاسكندرية للزيوت المعدنية 4.58% حق الإكتتاب لشركة الصناعات الهندسية المعمارية للانشاء -ايكون 4.21% الدولية للأسمدة والكيماويات 4.07% سبأ الدولية للأدوية والصناعات الكيماوية 3.87% ابن سينا فارما 3.82% المصريين للاسكان والتنمية والتعمير 3.75% بلتون المالية القابضة 3.33% سيدى كرير للبتروكيماويات 3.32% الصناعات الهندسية المعمارية للانشاء والتعمير - ايكون 3.26% الاسماعيلية الجديدة للتطوير والتنمية العمرانية-شركة منقسمة -3.02% المصرية لنظم التعليم الحديثة -2.95% الاسماعيلية مصر للدواجن 2.90% العامة لصناعة الورق - راكتا 2.88% حديد عز 2.82% سى اى كابيتال القابضة للاستثمارات المالية 2.77% القابضة المصرية الكويتية 2.72% المصريين في الخارج للاستثمار والتنمية 2.71% اسمنت بورتلاند طرة المصرية -2.71% المصرية للمشروعات السياحية العالمية 2.68% القاهرة للزيوت والصابون 2.57% التعمير والاستشارات الهندسية 2.48% زهراء المعادي للاستثمار والتعمير 2.47% العز للسيراميك و البورسلين - الجوهره 2.45% العربية للخزف - سيراميكا ريماس 2.39% مصر للالومنيوم 2.38% مجموعة بورتو القابضة- بورتو جروب 2.27% الدوليه للمحاصيل الزراعيه 2.17% مصر الوطنية للصلب - عتاقة 2.14% دايس للملابس الجاهزة -2.09% الزيوت المستخلصة ومنتجاتها 2.09% السويدى اليكتريك 2.09% العربية المتحدة للشحن والتفريغ 2.07% الخدمات الملاحية والبترولية - ماريديف 2.04% القاهرة للدواجن 2.04% الالومنيوم العربية -2.02% المصريين للاستثمار والتنمية العمرانية 1.98% شارم دريمز للاستثمار السياحى 1.95% جولدن كوست السخنة للاستثمار السياحى 1.95% يونيفرسال لصناعة مواد التعبئة و التغليف و الورق - يونيباك 1.94% النصر للملابس والمنسوجات - كابو 1.81% الاسكندرية لتداول الحاويات والبضائع 1.73% (مجموعة عامر القابضة (عامر جروب 1.72% المتحدة للاسكان والتعمير 1.69% الدلتا للسكر -1.65% البنك المصري لتنمية الصادرات 1.65% العربية لحليج الأقطان 1.55% الاستثمار العقاري العربي - اليكو 1.53% السويس للاسمنت 1.52% شمال الصعيد للتنمية والانتاج الزراعى (نيوداب) 1.50% جنوب الوادى للاسمنت 1.49% الملتقي العربي للاستثمارات 1.43% سبيد ميديكال 1.41% المجموعه الماليه هيرمس القابضه 1.38% مدينة نصر للاسكان والتعمير 1.37% الشركة العربية لادارة وتطوير الاصول 1.33% عبور لاند للصناعات الغذائية 1.30% رمكو لانشاء القرى السياحيه 1.28% النساجون الشرقيون للسجاد 1.28% بالم هيلز للتعمير 1.24% الكابلات الكهربائية المصرية 1.23% العز الدخيلة للصلب - الاسكندرية 1.18% المصرية للمنتجعات السياحية 1.14% A.T.LEASEالتوفيق للتأجير التمويلي -أية.تي.ليس -1.07% اطلس للاستثمار والصناعات الغذائية 1.05% مصر لإنتاج الأسمدة - موبكو -1.02% القاهره للإستثمار و التنمية العقاريه 1% المصرية للاتصالات 1% بنك فيصل الاسلامي المصرية بالجنية 0.99% الدولية للثلج الجاف - ديفكو 2 0.98% الحديد والصلب المصرية 0.97% مصر لصناعة الكيماويات 0.95% الاسكندرية للادوية والصناعات الكيماوية 0.92% القلعة للاستشارات الماليه - اسهم عادية 0.89% البورصة
المزيد
ads
ads
أخبار مصر

"المصدر" تنشر تفاصيل مشاركة السيسى فى "قمة باليرمو المصغرة"

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 - 06:49 م
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسى - أرشيفية
طباعة
أحمد عماد دردير
شارك الرئيس عبد الفتاح السيسى فى "باليرمو" فى القمة المصغرة للقادة المعنيين بالشأن الليبى، وذلك بحضور الرئيس التونسى ورؤساء وزراء إيطاليا وروسيا والجزائر ورئيس المجلس الرئاسى الليبى والقائد العام للقوات المسلحة الليبية ورئيس المجلس الأوروبي ووزير الخارجية الفرنسي.

وصرح السفير بسام راضى المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن الاجتماع استعرض جهود المجتمع الدولي فى التوصل إلى حل للأزمة الليبية، والتى أضحت تمثل تهديداً لأمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والمتوسط، وذلك من من خلال التوصل لتسوية سياسية شاملة في ليبيا ودعم جهود الأمم المتحدة فى هذا الإطار، والحفاظ على وحدة الأراضي الليبية وسلامتها الإقليمية، واستعادة دور مؤسسات الدولة الوطنية فيها بما يوفر الظروف الملائمة لإجراء الانتخابات في ليبيا.

وذكر المتحدث الرسمي أن الرئيس أكد فى مداخلته أن الأزمة في ليبيا مركبة ومتشعبة الجوانب، الأمر الذي يتحتم معه أن يكون أي مقترح للحل شاملاً مختلف جوانب الأزمة سياسياً وأمنياً واقتصادياً، ومتسقا مع الاتفاق السياسي وخطة المبعوث الأممي فى مجملها وأن يتحمل جميع الليبيين مسئولية تنفيذه، وأن يكون دور المجتمع الدولي داعماً للتسوية في ليبيا، بدون أي انحياز لأي طرف من الأطراف، كما أكد أنه من الهام كذلك توحيد مسار الحل السياسي، وعدم إتاحة الفرصة للأطراف التي ترغب في عرقلة الحل للمناورة بين مسارات دولية متوازية.

وشدد الرئيس علي ضرورة مراعاة التوازن والحفاظ على تمثيل جميع مكونات المجتمع الليبي في كافة المؤسسات، وعلى رأسها المجلس الرئاسي والحكومة، تأكيداً لملكية الليبيين لمقدراتهم، ومشاركتهم جميعاً في السلطة دون أي تدخل خارجي، مشيراً إلى أن مصر تقف على مسافة واحدة بين جميع الليبيين، حيث يستند موقفها تجاه ليبيا إلى اعتبارات حماية الأمن القومي والاستقرار في البلدين، أخذاً في الاعتبار ما يجمع بين البلدين من روابط تاريخية واجتماعية وسياسية وجغرافية واقتصادية وثيقة.

واستعرض الرئيس ثوابت الموقف المصري من الأزمة الليبية، مؤكداً ضرورة التوصل لتسوية شاملة في ليبيا يقودها وينفذها الليبيون من جميع أنحاء البلاد، ويكون قوامها تنفيذ الاتفاق السياسي الليبي، كما أكد أهمية دعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لإنجاز تسوية سياسية شاملة في ليبيا، وتنفيذ كافة عناصر مبادرتها التي قُدمت في سبتمبر عام 2017، بدون اجتزاء أو اختزال للأزمة في جانب واحد فقط من جوانبها. 

وأوضح الرئيس حرص مصر على الحفاظ على وحدة الأراضي الليبية وسلامتها الإقليمية، واستعادة دور مؤسسات الدولة الوطنية فيها وعلى رأسها الجيش الوطني والبرلمان والحكومة.

وأشار الرئيس إلى  أنه فى إطار تلك الثوابت، سعت مصر إلى توحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا إيماناً بأهمية توفير بنية أمنية مواكبة للتسوية السياسية، تتيح للسلطة الشرعية في البلاد القدرة على تأمين كافة الأراضي الليبية ومكافحة الإرهاب، فضلاً عن تنظيم وتأمين الانتخابات في ليبيا.

وأوضح أن تلك الجهود أسفرت عن التوصل لتفاهمات حول أغلب النقاط المتعلقة بتنظيم القوات المسلحة الليبية ومهامها ودورها، معرباً عن التطلع أن يتم الانتهاء قريبا من المفاوضات وإعلان الاتفاق على توحيد المؤسسة العسكرية، باعتبار أن ذلك سيعد بمثابة دفعة كبيرة تساهم في الخروج من حالة الانسداد السياسي التي تُعاني منها ليبيا.

وأشار السفير بسام راضى أن الرئيس حرص كذلك على تأكيد أهمية مكافحة الإرهاب بشكل حاسم في ليبيا، ومنع تحولها إلى نقطة تمركز للتنظيمات الإرهابية، استغلالاً لحالة الفراغ السياسي التي قد تنشأ نتيجة عدم الإسراع بتسوية الأزمة، وأنه من الضروري كذلك مواجهة كافة التنظيمات الإرهابية ومن يقف وراءها ويمدها بالسلاح والدعم المالي واللوجيستي والإعلامي ويوفر ملاذات آمنة للإرهابيين، ولا يجب مكافأة أي طرف إقليمي أو دولي تورط في دعم الإرهاب ومعاملته كما لو كان جزءاً من الحل في ليبيا. 

وطالب الرئيس كافة الأطراف الليبية بالالتقاء على كلمة سواء، وإعلاء المصلحة الوطنية الليبية فوق أية اعتبارات سياسية أو أيديولوجية أو قبلية.

طباعة
ads
تصويت
هل تتوقع تراجع أسعار السيارات خلال الشهر الجارى

هل تتوقع تراجع أسعار السيارات خلال الشهر الجارى
ads